ميلان يتوج بلقب الدوري الإيطالي للمرة الأولى منذ عام 2004

الموضوع في 'قلب الكرة العالمية' بواسطة hamza.ch, بتاريخ ‏7 ماي 2011.

مشاركة هذه الصفحة

  1. hamza.ch

    • الفقير لله
    hamza.ch
    غير متصل
    عضو منذ: ‏24 نوفمبر 2010
    عدد المشاركات: 11,457
    عدد المعجبين: 6,322
    الجنس: ذكر
    الوظيفة: طيار بدون طائره
    مكان الإقامة: شوارع الجزائر

    توج فريق ميلان بلقب الدوري الإيطالي لكرة القدم للمرة الأولى منذ عام 2004 رغم تعادله مع مضيفه روما سلبيا اليوم السبت في المرحلة السادسة والثلاثين من المسابقة ، ليحرز ميلان لقب الدوري للمرة ال18 في تاريخه.

    ويتفوق ميلان في الصدارة بفارق تسع نقاط أمام أقرب منافسيه إنتر ميلان بعد أن رفع رصيده إلى 78 نقطة مقابل 69 نقطة لإنتر.

    ويمكن لإنتر ميلان تقليص الفارق إلى ست نقاط لكنه لن يتمكن من انتزاع اللقب حتى في حالة فوزه في مباراتيه الأخيرتين وهزيمة ميلان ، حيث يتفوق ميلان على الإنتر في نتائج المواجهات المباشرة بينهما ، فقد تغلب ميلان على جاره إنتر ذهابا وإيابا هذا الموسم.

    وستكون المباراتان الأخيرتان لميلان في الموسم الحالي أمام كالياري وأودينيزي بمثابة فرصة للمدرب ماسيميليانو أليجري لتجربة بعض اللاعبين الجدد ، والذين لم يشاركوا بصفة أساسية مع الفريق.

    ووضع ميلان حدا لسيطرة إنتر ميلان على لقب الدوري بعد أن استحوذ عليه خلال المواسم الخمسة الأخيرة.

    وافتقد روما جهود لاعبي خط وسطه ، دانيلي دي روسي وسيموني بيروتا بسبب الإيقاف ، ولكن الفريق قدم شوطا أول جيدا.

    وبادر روما بالهجوم عن طريق ميركو فوسينيتش في الدقيقة 14 عندما أوقف تمريرة ماركو كاسيتي بصدره وسدد كرة قوية أنقذها كريستيان ابياتي.

    وكاد فوسينيتش أن يحرز هدفا في الدقيقة 24 بعدما تلقى تمريرة جديدة من كاسيتي ولكن الحظ وقف له بالمرصاد.

    وشارك اليساندرو روسي بدلا من المصاب ماتيو بريجي وفي الدقيقة 37 تصدى ابياتي لهدف آخر ، وقبل نهاية الشوط الأول واصل ابياتي الزود عن مرماه ببسالة وتصدى لفرصة محققة من فابيو انريكو سيمبليسيو.

    وظهر ميلان بشكل مخيب للآمال في الشوط الأول رغم عودة القناص السويدي زلاتان إبراهيموفيتش ، الذي شارك في خط الهجوم بجوار البرازيلي روبينيو ، فيما جلس البرازيلي الآخر الكسندر باتو ، العائد من الإصابة ، على مقاعد البدلاء.

    وفي بداية الشوط الثاني أطلق روبينيو تسديدة قوية ارتطمت بالقائم الأيمن قبل أن يسدد البديل ماسيمو امبروسيني كرة بدون عنوان وهو على بعد ياردات قليلة من المرمى.

    وأهدر كيفين برنس بواتينج فرصة خطيرة في الدقيقة 60 ومن بعده كاد إبراهيموفيتش أن يسجل هدف الفوز لميلان من ضربة حرة مباشرة ، ولكن فشل أي من الفريقين في هز الشباك خلال الوقت المتبقي من المباراة ليطلق الحكم صافرته معلنا نهاية اللقاء بتعادل الفريقين سلبيا.

    ورفع روما رصيده إلى 60 نقطة في المركز الخامس بفارق الأهداف خلف لاتسيو صاحب المركز الرابع والذي يلتقي غدا الأحد مع مضيفه أودينيزي.

    وفي وقت سابق اليوم ، نجح فريق باليرمو في تحويل تأخره بهدف أمام ضيفه باري إلى الفوز 2/1 .

    وتقدم باري بهدف مبكر بعد مرور سبع دقائق عن طريق سيموني بنتيفوليو ولكن باليرمو لم يستسلم ورد بهدفين حاسمين عن طريق فابيرتسيو ميكولي وسيزار بوفو في الدقيقتين 39 و53 .

    ورفع باليرمو رصيده إلى 53 نقطة في المركز الثامن بينما تجمد رصيد باري عند 21 نقطة في المركز العشرين الأخير.

    يذكر أن باري تأكد هبوطه إلى دوري الدرجة الثانية حيث أنه يتذيل جدول الترتيب بفارق عشر نقاط خلف أقرب ملاحقيه بريشيا صاحب المركز قبل الأخير ، قبل جولتين على نهاية المسابقة.

    ويأتي ليتشي في المركز الثالث من القاع برصيد 35 نقطة يليه سامبدوريا في المركز الرابع من القاع برصيد 36 نقطة ثم تشيزينا برصيد 37 نقطة في المركز السادس عشر.

    وحصل باري على دفعة معنوية مبكرة عبر تسجيل سيموني بنتيفوليو الذي استغل التمريرة المتقنة من اليساندرو جازي.

    ورد قائد باليرمو بهدف في الدقيقة 39 إثر ضربة رأسية من زميله التشيلي ماوريسيو بينيلا ، ليسدد مباشرة من بين أقدام الحارس دانيلي باديلي.

    وأضاف المدافع بوفو الهدف الثاني في الدقيقة 53 مستغلا الارتباك الواضح في صفوف دفاعات باري.

    وحصل باليرمو على ضربة جزاء في الدقيقة 65 ولكن باديلي تصدى بنجاح لتسديدة ميكولي.

     
    #1
  2. جاري تحميل الصفحة...