مانشستر يونايتد المتصدر يوسع الفارق مجدداً

الموضوع في 'قلب الكرة العالمية' بواسطة El Niño, بتاريخ ‏27 فبراير 2011.

مشاركة هذه الصفحة

  1. El Niño

    • :: عضو مميـز ::
    El Niño
    غير متصل
    عضو منذ: ‏13 اكتوبر 2010
    عدد المشاركات: 6,046
    عدد المعجبين: 63
    الجنس: ذكر
    الوظيفة: Student
    [​IMG]

    استعاد مانشستر يونايتد المتصدر فارق النقاط الأربع التي تفصله عن منافسه المباشر آرسنال، إثر فوزه خارج ملعبه على ويغان (4-صفر) في المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري الإنكليزي لكرة القدم يوم السبت.
    ورفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 60 نقطة مقابل 56 لآرسنال الذي يخوض الأحد نهائي كأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة ضد بيرمنغهام سيتي.
    وبعد المباراة التي خاضها الشياطين الحمر ضد مرسيليا منتصف الأسبوع ضمن دوري أبطال أوروبا، ارتأى المدرب السير أليكس فيرغوسون إراحة مهاجمه البلغاري ديميتار برباتوف وأشرك مكانه المكسيكي خافيير هرنانديز.
    وكان هرنانديز عند حسن ظن مدربه به بعد أن افتتح التسجيل في الدقيقة 17 إثر هجمة مرتدة سريعة ولعبة مشتركة بين واين روني والبرتغالي لويس ناني ليودع الأول الكرة في الزاوية الضيقة لمرمى الحارس العماني الدولي علي الحبسي.
    وتصدى الحارس المخضرم الهولندي إدوين فان در سار (40 عاماً) الذي يخوض آخر موسم له قبل اعتزاله نهائياً، مرتين لمحاولتين خطرتين لفيكتور موزس وجيمس ماكارثي في الدقيقتين 15 و22.
    وأضاع مانشستر فرصتين أخريين عن طريق ناني في الدقيقة 31 وروني بعد ذلك بأربع دقائق.
    ودخل مانشستر يونايتد الشوط الثاني مصمماً على حسم المباراة بسرعة لكن مسلسل إهدار الفرص استمر قبل أن يتنفس أنصار الفريق الصعداء في الدقيقة 74 إثر هجمة مرتدة سريعة تبادل فيها هرنانديز الكرة مع روني قبل أن ينفرد الأول بالحبسي ويسدد على يساره داخل الشباك.
    وبعد ذلك بعشر دقائق سجل مانشستر هدفه الثالث بهجمة بدأها دايرون غيبسون باتجاه برباتوف الذي نزل منتصف الشوط الثاني فانفرد بالحبسي قبل أن يمرر باتجاه روني ليتابعها الأخير في المرمى الخالي.
    وقبل نهاية المباراة بدقيقتين وصلت الكرة أمام المرمى باتجاه البرازيلي فابيو دا سيلفا الذي سيطر عليها قبل أن يسددها داخل الشباك مختتماً مهرجان التهديف.
    ويخوض مانشستر مباراتين صعبتين خارج ملعبه الأولى ضد تشلسي الثلاثاء المقبل، ثم ضد ليفربول الأحد.
    وفي مباراة أخرى حقق أستون فيلا فوزاً عريضاً على ضيفه بلاكبيرن (4-1)، وتألق آشلي يانغ في المباراة أمام ناظري مدرب منتخب إنكلترا الإيطالي فابيو كابيللو وسجل هدفين في الدقيقتين 49 من ركلة جزاء و82، وغريغ هانلي لاعب بلاكبيرن بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 62، وستيوارت داونينغ في الدقيقة 64، في حين سجل الكرواتي نيكولا كالينيتش هدف بلاكبيرن الوحيد في الدقيقة 81.
    وبدوره حقق وولفرهامبتون فوزاً ساحقاً على بلاكبول بأربعة أهداف نظيفة تناوب على تسجيلها مات جارفيس في الدقيقة الثانية وجيمي أوهارا في الدقيقة 54 وسيلفان إيبانس بلايك في الدقيقتين 78 و90.
    وتعادل نيوكاسل مع بولتون (1-1)، حيث سجل للأول كيفن نولان في الدقيقة 13 وللثاني دانيال ستاريدج في الدقيقة 38، فيما تغلب إيفرتون على سندرلاند بهدفين سجلهما جيرماين بيكفورد في الدقيقتين 8 و39.
    ويلتقي الأحد مانشستر سيتي مع فولهام ووست هام مع ليفربول، وتختتم المرحلة يوم الاثنين بلقاء ستوك سيتي مع وست بروميتش ألبيون.
    يذكر أن مباراة تشلسي وبيرمنغهام تأجلت لارتباط الأخير بمباراته ضد آرسنال في كأس الرابطة يوم الأحد.

     
    #1
  2. جاري تحميل الصفحة...