قصة الأفعى والمنشار

الموضوع في 'قلب القصة و الرواية' بواسطة حميد, بتاريخ ‏6 ماي 2018.

مشاركة هذه الصفحة

Tags:
  1. حميد

    • عضو مميز
    غير متصل
    عدد المشاركات: 4,928
    عدد المعجبين: 6,801
    نقاط الجوائز: 113
    الجنس: ذكر

    يُحكى أن أفعى دخلت ورشة نجار بعد أن غادرها في المساء بحثاً عن الطعام، كان من عادة النجار أن يترك بعض أدواته فوق الطاولة ومن ضمنها المنشار.
    وبينما كان الأفعى يتجول هنا وهناك؛ مر جسمه من فوق المنشار مما أدى إلى جرحه جرحاً بسيطاً، ارتبك الثعبان وكردت فعل قام بعض المنشار محاولا لدغه مما أدى إلى سيلان الدم حول فمه.
    لم يكن يدرك الثعبان ما يحصل، واعتقد أن المنشار يهاجمه، وحين رأى نفسه ميتا لا محالة؛ قرر أن يقوم بردة فعل أخيرة قوية ورادعة، التف بكامل جسمه حول المنشار محاولاً عصره وخنقه. استيقظ النجار في الصباح ورأى المنشار وبجانبه ثعبان ميت لا لسبب إلا لطيشه وغضبه.

    العبرة :
    أحياناً نحاول في لحظة غضب أن نجرح غيرنا، فندرك بعد فوات الأوان أننا لا نجرح إلا أنفسنا. الحياة أحيانا تحتاج إلى تجاهل.. تجاهل أشخاص، تجاهل افعال، تجاهل احداث ،تجاهل اقوال
    فليس كل امر يستحق ردة فعل قد تضرك او ربما تقتلك.

    [​IMG]
     
    larosa و wardaroze معجبون بهذا.
  2. wardaroze

    • :: عضو مميـز ::
    غير متصل
    عدد المشاركات: 8,459
    عدد المعجبين: 11,066
    نقاط الجوائز: 113
    الجنس: أنثي

    مشكور حميد على القصةوالعبرة
    جزاك الله خيرا
     
    أعجب بهذه المشاركة larosa
  3. larosa

    • :: عضو ::
    غير متصل
    عدد المشاركات: 1,856
    عدد المعجبين: 2,028
    نقاط الجوائز: 113
    الجنس: أنثي

    بارك الله فيك حميد
    قصة جميلة وفيها عبرة
     
    أعجب بهذه المشاركة wardaroze