تحليل مباراة الريال والبارصا 0-2

الموضوع في 'قلب الكرة العالمية' بواسطة seif.eddin14, بتاريخ ‏30 إبريل 2011.

مشاركة هذه الصفحة

  1. seif.eddin14

    • :: عضو ::
    seif.eddin14
    غير متصل
    عضو منذ: ‏15 نوفمبر 2010
    عدد المشاركات: 24
    عدد المعجبين: 1
    الوظيفة: الدراسة
    مكان الإقامة: المسيلة
    [​IMG]

    في
    الملحمة كلاسيكو إسبانيا الأوروبي الأولى ضمن ذهاب نصف نهائي دوري أبطال
    أوروبا، استطاع برشلونة التغلب على ريال مدريد في عقر داره على ملعب
    سانتياجو بيرنابيو بهدفين لميسِّي دون رد وسط أجواء مشحونة و لقطات مثيرة و
    عنيفة بين الطرفين، في لقاء شهد بطاقتين حمراوين و طرد لمدرب الميرينجي
    جوزيه مورينيو. المباراة بدأت بحذر شديد من كلا الطرفين وسط
    لعب مغلق سواء على الأطراف أو من القلب، مع تفوق لبرشلونة الذي سيطر على
    الكرة و حاول بناء الهجمات من جهة ليونيل ميسِّي على وجه الخصوص. المحاولة
    الأولى وسط هذا الحذر أتت بتسديدة من مايسترو برشلونة تشافي هيرنانديز من
    خارج منطقة الجزاء في الدقيقة الرابعة إلا أن محاولته لم تكن خطيرة لتذهب
    إلى أحضان القديس إيكر كاسياس. فرد عليه كريستيانو رونالدو
    بهجمة بدأها تشابي ألونسو بتمريرة من منتصف الملعب إلى الجهة اليُسرى حيث
    البرتغالي بيبي (صاحب الدور الاضطراري كلاعب خط وسط هجومي في مباراة اليوم)
    الذي نقل الكرة إلى أنخيل دي ماريا، قبل أن يمرر الأخير لكريس الذي أطلق
    تسديدة أرضية من الجهة اليُسرى لم تتمتع بالقوة المطلوبة ليلتقطها فيكتور
    فالديس بسهولة. مع مرور الوقت فرض برشلونة سيطرته أكثر فأكثر
    على اللقاء و كاد دافيد فيا مهاجم البلاوجرانا أن يسجل الهدف الأول في
    الدقيقة الحادية عشر إثر توغل ممتاز من الجهة اليُمنى إلى المنتصف قبل أن
    يُطلق تسديدة مقوسة قوية من على مشارف منطقة جزاء الميرينجي، إلا أن الحظ
    عانده فذهبت كرته مباشرة بمحاذاة القائم الأيمن. ورغم تلك
    الفرصة، لم يتغير أي شيء في سير المباراة فظلت مغلقة مع أفضلية السيطرة على
    الكرة للضيوف طيلة الدقائق الخمسة و العشرين الأولى، مع محاولات غير مجدية
    من ريال مدريد لقلب الموازين. وقبل خمس دقائق من وصول
    الدقيقة 30 سنحت ثاني الفرص الخطيرة في اللقاء لمصلحة برشلونة عبر هجمة من
    ليونيل ميسِّي الذي مرر من القلب كرة بينية لتشافي الذي انفرد بكاسياس، لكن
    الأخير استطاع الذود عن مرماه و أبعد تسديدة قيدوم برشلونة الأرضية بعيدًا
    عن العرين الملكي. مالت المباراة بعد ذلك شيئًا فشيئًا
    لريال مدريد، إلا أن المساحات المغلقة أمام كلا الطرفين و صعوبة اختراق كل
    فريق لمنافسه قلبت أجواء المباراة من التوتر إلى انفلات الأعصاب، فتدخل دي
    ماريا على خافيير ماسكيرانو بصفة غير شرعية في الدقيقة 37، قبل أن يُتبعه
    صانع ألعاب الريال مسعود أوزيل بتشاحن قوي مع دانييل ألفيش في الدقيقة 39
    التي شهدت أيضًا عنفًا غير مبرر من ألفارو أربيلوا كلفه البطاقة الصفراء
    على بيدرو رودريجيز ليدخل كلا الفريقين في معركة بالألفاظ و الأيدي. بين
    كلتا اللقطتين شوهد النجم البرازيلي ريكَّاردو كاكا يُجري عمليات الإحماء،
    و بعدها بخمس دقائق ارتكب دانييل ألفيش خطأً على دي ماريا لتعود لقطة
    المعركة بين الطرفين من جديد و خاصة بين سيرجيو بوسكيتس و عدد من لاعبي
    الميرينجي إثر خشونته مع مارسيلُّو في نفس الوقت الذي أشهرت فيه البطاقة
    الصفراء لألفيش. وكاد ريال مدريد أن يهز مرمى الضيوف بشكل
    مباغت في الدقيقة 45 حين هدد رونالدو بتسديدة قوية من مسافة بعيدة مرمى
    برشلونة في لقطة واجه فيكتور فالديس صعوبة في التصدي للكرة من خلالها،
    لترتد إلى النجم الألماني مسعود أوزيل الذي تابعها بتسديدة أخرى تصدى لها
    فالديس، قبل أن تصل إلى دي ماريا الذي أطاح بها عاليًا بعد صافرة حكم
    المباراة وولفجانج شتارك لوجود تسلل على مسعود. وأطلق شتارك
    صافرة نهاية الشوط الأول بعد دقيقتين مضافتين لوقت الشوط الأول، لكن تلك
    الصافرة لم تكن كافية لتطهير الأجزاء المشحونة و وضع حد للمعارك بين
    الطرفين فشوهد جوزيه مورينيو و فيكتور فالديس وسط لاعبين من ريال مدريد
    وبرشلونة وهما في مشادة كلامية كادت تنقلب إلى عراك بالأيدي بينما كان
    الجميع متجهًا للنفق المؤدي إلى غرف تغيير الملابس قبل أن يفصل بينهما
    جابرييل ميليتو، إضافة إلى مشادة أخرى بين بوسكيتس و سيرجيو راموس وطرد
    شتارك للحارس البديل للبرسا خوسيه مانويل بينتو للاحتجاج على قرارات الحكم
    في الشوط الأول، الأمر الذي وضع برشلونة و مشجعيه في مأزق خاصة مع تخوف من
    تفاقم وضع إصابة فيكتور فالديز. مع بداية الشوط الثاني أخرج
    مورينيو أوزيل و أقحم إيمانويل أديبايور لتعديل الكة على الصعيد البدني مع
    سير المباراة أكثر فأكثر باتجاه الأسلوب البدني، إضافة إلى حاجة الميرينجي
    لمركز قوة في قلب منطقة الجزاء، فزادت سيطرة ريال مدريد على مجريات
    المباراة وكاد رونالدو أن يسجل في الدقيقة 51 إثر استلامه كرة طولية من
    تشابي ألونسو ليقوم بتخطي بويول و كاسياس، إلا أن الكرة طالت منه ليحاول
    التسديد من زاوية ضيقة إلا أن محاولته باءت بالفشل أمام بويول. بعدها
    بدقيقتين علم ريال مدريد أنه سيخوض مباراة الإياب دون سيرجيو راموس الذي
    تلقى بطاقة صفراء أوقفته عن معركة الامب نو إثر تدخل خشن بلا داعٍ على
    ليونيل ميسِّي، لتنفذ الضربة الحرة و تصل إلى دافيد فيا الذي سد كرة خطيرة
    مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى ريال مدريد. التقطت الكاميرات
    المتواجدة بالملعب لقطة تسخين جونزالو هيجواين مهاجم ريال مدريد في
    الدقيقة 56، قبل أن تتحول مباشرة لإنذار تلقاه ماسكيرانو في استمرار لأسلوب
    اللعب الخشن على أرض الملعب إثر تدخل على بيبِّي. بعدها
    بثلاث دقائق طالب برشلونة بركلة جزاء إثر كرة مشتركة بين بيدرو و مارسيلو،
    إلا أن الحكم الألماني شتارك كان موفقًا في عدم تلبية مطالب البرسا بعد أن
    أوضحت الإعادة التلفزية تدخل مارسيلُّو على الكرة. وخاطر
    ماسكيرانو بتلقيه البطاقة الصفراء الثانية إثر تدخل على تشابي ألونسو، قبل
    أن يُطرد منافسه بيبِّي في الدقيقة 62 و يخسر ريال مدريد جهوده هو وراموس
    في الإياب بعد تدخل عنيف على دانييل ألفيش، لتكون هذه هي المرة الخامسة على
    التوالي التي لا يُكمل فيها جوزيه مورينيو مباراة ضد برشلونة دون أن يُطرد
    أحد لاعبي فريقه، و بعد نقاش بين كارلِس بويول قائد برشلونة وجوزيه
    مورينيو و مشادة كلامية بين مورينيو وبعض لاعبي برشلونة قام شتارك بإقصاء
    الرجل الخاص من أرض الملعب لتزداد الأجواء توترًا أكثر فأكثر بين عملاقي
    إسبانيا. في الدقيقة 67 نفذ تشابي ألونسو ركلة حرة لريال
    مدريد وصلت إلى رونالدو الذي سددها برأسه من داخل منطقة الجزاء لكنها ذهبت
    عالية فوق مرمى برشلونة، قبل أن يرد برشلونة بهجمة متقنة بدأها تشافي الذي
    مرر لميسِّي المتواجد على مشارف منطقة جزاء ريال مدريد، قبل أن يمرر لفيا
    على الجهة اليُسرى ليسدد الهداف الإسباني كرة تصدى لها كاسياس لترتد
    لميسِّي الذي أضاع فرصة سانحة للتسجيل بوضعه للكرة برأسه بجوار القائم
    الأيمن. مع استمرار تعذر وصول بارسا لمرمى ريال مدريد الذي
    كسب معركة خط الوسط لتُشَل حركة الضيوف رغم عودتهم للسيطرة على الكرة في
    الدقائق القليلة الأخيرة بعد طرد بيبِّي، زجَّ بيب جوارديولا مدرب برشلونة
    بالنجم الهولندي ذو الأصل المغربي إبراهيم أفِّلاي في الدقيقة 71 عوضًا عن
    بيدرو رودريجيز التائه في دفاعات ريال مدريد بهدف تنشيط الشق الهجومي من خط
    الوسط، و سرعان ما أتى التغيير بثماره حين قام أفِّلاي بإرسال كرة عرضية
    أرضية من الجهة اليُمنى في الدقيقة 76 لينسل ميسِّي من بين المدافعين و
    يضعها في شباك الميرينجي معلنًا عن الهدف الأول لبرشلونة. وعادت
    الخشونة لتغلب على مجريات المباراة و لم يسلم أديبايور البديل حتى من
    البطاقات الصفراء بعد دفعه لبوسكيتس في الدقيقة 80 في لقطة مشتركة بين
    اللاعبين، قبل أن يقضي ليونيل ميسِّي تمامًا على المباراة بهدفٍ ثانٍ رائع
    في الدقيقة 86 إثر جهد فردي تخطى من خلاله كامل دفاع ريال مدريد قبل أن يضع
    الكرة في الشباك من داخل منطقة الجزاء، لينتهي اللقاء بفوز بهدفين دون رد
    لبرشلونة على ريال مدريد على ملعب سانتياجو بيرنابيو ويضع الكتلات قدمًا في
    نهائي البطولة بويبملي بانتظار ما ستسفر عنه مباراة الإياب في كامب نو.
    hahahahahahahahaha hahahahaha الريال وتهز ولا تنسوني بدعواتكم
     
    #1
  2. جاري تحميل الصفحة...


  3. El Niño

    • :: عضو مميـز ::
    El Niño
    غير متصل
    عضو منذ: ‏13 اكتوبر 2010
    عدد المشاركات: 6,046
    عدد المعجبين: 63
    الجنس: ذكر
    الوظيفة: Student
    المبارات كانت عادله
    و البطاقة الحمراء في محلها
    وكما يقولون البرنابيو و الكامب نو ملعبان لنادي واحد fc barcelona

    ELNino
     
    #2
  4. محب الجنة

    • آڷحمۧد لله-حټے يپڷغ-آڷحمۧد مۧنټہآه
    محب الجنة
    غير متصل
    عضو منذ: ‏16 نوفمبر 2010
    عدد المشاركات: 7,574
    عدد المعجبين: 3,616
    الجنس: ذكر
    شكراااااااااااااااااااااااااااا
     
    #3
  5. abdoe.k

    • :: عضو ::
    abdoe.k
    غير متصل
    عضو منذ: ‏21 يناير 2011
    عدد المشاركات: 668
    عدد المعجبين: 18
    الوظيفة: طالب
    مكان الإقامة: ارض الله
    شكراعلى الموضوع............
     
    #4