المرأة الحكيمة

الموضوع في 'قلب القصة و الرواية' بواسطة romaisssa, بتاريخ ‏2 يناير 2018.

مشاركة هذه الصفحة

  1. romaisssa

    • :: عضو جديد ::
    غير متصل
    عدد المشاركات: 89
    عدد المعجبين: 67
    نقاط الجوائز: 18
    الجنس: أنثي

    صعد عمر- رضي الله عنه- يوما المنبر، وخطب في الناس، فطلب منهم ألا يغالوا
    في مهور النساء، لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه لم يزيدوا في
    مهور النساء عن أربعمائة درهم؟ لذلك أمرهم ألا يزيدوا في صداق المرأة على
    أربعمائة درهم.فلما نزل أمير المؤمنين من على المنبر، قالت له امرأة من
    قريش: يا أمير المؤمنين، نهيت الناس أن يزيدوا النساء في صدقاتهن على
    أربعمائة درهم؟ قال: نعم.فقالت: أما سمعت قول الله تعالى: {وآتيتم إحداهن
    قنطارا} ( القنطار: المال الكثير).فقال: اللهم غفرانك، كل الناس أفقه من
    عمر.ثم رجع فصعد المنبر، وقال: يا أيها الناس إني كنت نهيتكم أن تزيدوا في
    مهور النساء، فمن شاء أن يعطي من ماله ما أحب فليفعل
    [​IMG]


     
    أعجب بهذه المشاركة فهد
  2. جاري تحميل الصفحة...


  3. انا هو انا

    • .::كبار الشخصيات::.
    غير متصل
    عدد المشاركات: 4,631
    عدد المعجبين: 6,190
    نقاط الجوائز: 113
    الجنس: ذكر

    فعلا حكيمة شكرا اختي
     
    أعجب بهذه المشاركة romaisssa
  4. romaisssa

    • :: عضو جديد ::
    غير متصل
    عدد المشاركات: 89
    عدد المعجبين: 67
    نقاط الجوائز: 18
    الجنس: أنثي

    لا شكر على واجب...انرتم
     
  5. Annã Bėllã

    • :: عضو جديد ::
    غير متصل
    عدد المشاركات: 12
    عدد المعجبين: 17
    نقاط الجوائز: 3
    الجنس: أنثي

    بارك الله فيك اختي
    موضوع وﻻ اروع
    تقبلي مروري
     
  6. romaisssa

    • :: عضو جديد ::
    غير متصل
    عدد المشاركات: 89
    عدد المعجبين: 67
    نقاط الجوائز: 18
    الجنس: أنثي

    أسعدني مرورك العطر اختي الكريمه
     
  7. فهد

    • .::كبار الشخصيات::.
    غير متصل
    عدد المشاركات: 31,705
    عدد المعجبين: 48,889
    نقاط الجوائز: 113
    الجنس: ذكر

    جزاك الله خيراا
     
    أعجب بهذه المشاركة romaisssa
  8. romaisssa

    • :: عضو جديد ::
    غير متصل
    عدد المشاركات: 89
    عدد المعجبين: 67
    نقاط الجوائز: 18
    الجنس: أنثي

    وجزاكم الله بالمثل.. أسعدني مرورك الكريم اخي