تخاريف ليلية.. خاطرة العودة

الموضوع في 'شعر وخواطر الاعضاء' بواسطة دمعة حرف, بتاريخ ‏31 يناير 2019.

مشاركة هذه الصفحة

  1. دمعة حرف

    • :: عضو ::
    غير متصل
    عدد المشاركات: 214
    عدد المعجبين: 420
    نقاط الجوائز: 63
    الجنس: أنثي

    ليس بإمكان الكتابة أن تشفي جروحي العميقة
    لكن بإمكانها أن تخفف منها ..
    فكل مساحيق اللغة لن تستطيع أن تُجمل الندوب
    ولن نستطيع أيضاً أن نذيب الوجع في نقطة حبر
    تبقى الجروح العميقة أعمق وأكبر من أن تخيِطها الكلمات
    أو تُطهرها الأحبار .
    كما ان ﻫﻨﺎﻙ ﺃﺷﻴﺎﺀ عميقة جدا ﻻﺗﺬﻳﻌﻬﺎ ﺍﻷﺧﺒﺎﺭ
    ﻭﻻﺗﻨﺸﺮﻫﺎ ﺍﻟﺼﺤﻒ، ﻭﻻﻳﺘﻨﺎﻗﺶ ﺑﻬﺎ ﺍﻟﻤﺎﺭﻭﻥ
    ﻻﺗﺜﺮﺛﺮ ﺑﻬﺎ ﺍﻟﺠﺎﺭﺍﺕ ﻣﻦ ﻋﻠﻰ الشُّرَف...
    ﻫﻲ ﺃﺷﻴﺎﺀ خاصة جدا
    انها سري الذي اتكتم عليه...
    اشياء...
    ﻻﻳﻤﻜنني ﻗﻮﻟﻬﺎ ﻭﻻ لفت ﺍﻷﻧﺘﺒﺎﻩ ﻟﻬﺎ ﻟﻜﻨﻬﺎ موجودة
    قد تكون حزينة ﻟﻠﻐﺎﻳﺔ او لذيذة او ربما بائسة او سعيدة
    ولا اعتقد بإمكاننا اخفاء السعادة ...
    ولكن باستطاعتي ادعائها احيانا
    والضحك بصخب وجنون حتي ليظنني
    من يراني ويسمعني اني مجردة
    ولكنها كما يقولون...... حلاوة روح....
    او كما يرقص الطير عند ذبحه.....
    اياك ان تبتئس لحالي يا من تقرأ كلماتي
    فانا صدقا سعيدة وسعيدة جدا
    ابتسم
    هي مجرد
    تخاريف ليلية....
    .
     
  2. جاري تحميل الصفحة...